لماذا نقرأ ؟!

تعالج هذه الحلقة الجديدة من حديث الأمل سؤالا منهجيا كثيرا ما يتردد على ألسنة طلبة العلم والباحثين وكافة القراء، ويحاول مقاربة هذا الموضوع من زاوية حضارية محضة..، وذلك باعتبار القراءة مفتاحا حضاريا أصيلا، بل وعلامة على تقدم الأفراد والمجتمعات في أحايين كثيرة.





شاركه على

الفيسبوكتويتر
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الكاتب

أحمد إضصالح: مدون وكاتب مغربي، له العديد من المقالات ذات بعد، فكري وثقافي بمواقع إلكترونية وجرائد ومجلات ورقية..

0 التعليقات لموضوع "لماذا نقرأ ؟!"


الابتسامات الابتسامات